( كنتم خير امة اخرجت للناس )
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلي بن أبي طالب رضي الله عنه يوم فتح خيبر Sad( لأن يهدي الله بك رجلا واحدا خير لك من الدنيا وما فيها )) وقال تعالى : (( وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ ))إذا فالنص صريح في القرآن بأن الدعوة إلى الله عز وجل هي أفضل الأعمال ** ادارة منتدى مناجاة الى الله ترحب بكم وتتمنى لكم قضاء وقت ممتع معنا ونرجوا ان تكونوا بدوام الصحة والعافية ** الادارة العامة ( محمد ضيوف ) **

شاطر | 
 

 محاولة تعميد جدة الرئيس أوباما

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الزهراء
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 136
نقاط : 196
تاريخ التسجيل : 15/06/2009

مُساهمةموضوع: محاولة تعميد جدة الرئيس أوباما   الإثنين يونيو 15, 2009 2:25 pm

محاولة تعميد جدة الرئيس أوباما
تثير غضب المسلمين في كينيا





أثارت محاولة تحويل جدة الرئيس الأمريكي باراك أوباما من الإسلام إلى المسيحية
غضب الأوساط الإسلامية في كينيا؛ حيث خططت الكنيسة الإنجيلية لتنظيم طقوس
تعميد الأم سارة أوباما في حفلٍ كبير، ولكن أسرتها تدخلت في اللحظة الأخيرة لتمتنع
سارة عن المشاركة، وسط جدلٍ حول الضغوط التي تواصل الكنيسة ممارستها على
الأسرة، وفقًا لتقارير إعلامية كينية الاثنين 20-4-2009.
وذكرت صحيفة كينية أن قس الكنيسة توم أوبيا عندما وصل إلى منزل الأم سارة
لاصطحابها إلى مراسم التعميد، أبلغه أفراد العائلة أنها لن تغادر.
وقال القس إن "الأم سارة أكدت لنا أنها بالفعل تحوَّلت إلى المسيحية، وكنَّا على
استعدادٍ لتعميدها، ولكن يبدو أن أسرتها دفعتها للتراجع".
وأشارت تقارير إلى أن الأم سارة كانت بالفعل ترتدي ملابسها وتنتظر سيارة الكنيسة
لتقلها إلى ملعب رياضي، على بعد 60 ميلاً من منزلها؛ حيث كانت ستخضع للتعميد
في مؤتمر كبير للكنيسة الإنجيلية.
وكانت مراسم تعميد سارة أوباما مقررة السبت الماضي في ملعب "جومو كنيتا"
في مدينة كيزيمو، وهي ثالث أكبر مدن كينيا ويتجاوز عدد سكانها 400.000 نسمة،
ولكنه أخفق بعد معارضة أفراد العائلة للخطوة.
ومراسم التعميد المذكورة كان مخططًا لها أن تكون ذروة مؤتمر تبشيري عقدته
الكنيسة قبل 3 أسابيع في الملعب.
ويذكر أن الكنيسة الإنجيلية في قرية كوغيلو الواقعة على شواطئ بحيرة فيكتوريا
غرب كينيا، مسقط رأس والد الرئيس الأمريكي الجديد، كانت تلقب بـ" كنيسة نيانغ
أوما الإنجيلية لليوم السابع"، وأطلق عليها لاحقًا "كنيسة أوباما" بعد ترشح
باراك أوباما لانتخابات الرئاسة الأمريكية ونجاحه في دخول البيت الأبيض ليصبح
أول رئيس أسود في تاريخ الولايات المتحدة.
عائلة سارة ترفض التعميد
ومن جانبه، قال ابن الأم سارة أوباما، صيدي أوباما، إن العائلة أصرَّت على
"منعها من حضور طقوس التعميد".
وأضاف "عارضتُ الخطوة لأنني أعتقد أنها لم تكن على علمٍ تامٍ بما هي مُقْدِمة
عليه، وقد طلبت منها شخصيًّا أن ترفض التعميد".
وتابع: " لا أفهم لماذا طلبوا منها المشاركة بطقوس مسيحية، رغم أنها مسلمة.
أعتقد أن وجودها في الكنيسة لن يكون إضافة".
وأوضح صيدي أوباما أن محاولة تعميد الأم سارة أوباما هي "ذروة النشاط
التبشيري للإنجيليين"، مشيرًا إلى أن الخطوة" كانت ستضع سارة أوباما تحت
الأنظار، وتسبب لها ضررًا".
وفي الماضي، أعلنت سارة أوباما عن مزاعم متضاربة بشأن معتقداتها الدينية.
في إبريل/نيسان 2007، قالت لصحيفة "نيويورك تايمز":
" أؤمن بقوة في العقيدة الإسلامية ".
وبعد 11 شهرًا، عندما ثارت تكهنات عن أن باراك أوباما ربما يكون مسلمًا سرًّا،
أنكرت ذلك، وصرحت لصحيفة "يو إس إيه تودي" الأمريكية بأنها "مسيحية أيضًا".
وعقَّبت: "في عالم اليوم، يتلقى الأطفال معتقدات دينية مختلفة من والديهم".
غير أن عائلة سارة أوباما تعتبرها -على ما يبدو- مسلمة، وتتمنى أن تظل كذلك.
مسلمو كينيا غاضبون
وأثارت الواقعة ردود أفعال غاضبة في أوساط المسلمين.
وأعلن مجلس الأئمة والوعاظ في كينيا أن محاولة كنيسة "المؤمنين باليوم السابع"
إكراه الأم سارة أوباما عن التحول عن عقيدتها الإسلامية كان "خطأ كبيرًا".
وقال الشيخ محمد خليفة سكرتير المجلس إن محاولات رجال الدين في الكنيسة
المذكورة لتحويل ديانة سارة أوباما بدون موافقة عائلتها "سيثير حنق المسلمين".
وأكد "أن أي شخص ما كان يجب أن يجْبر الأم سارة على اعتناق المسيحية ما دامت
مسلمة، لأن التحول يجب أن يحدث طوعًا".
وشدد على أن "الحكومة يجب أن تتدخل على نحوٍ طارئ في الأمر لمنع أزمة دينية"،
مشيرًا إلى أن "المسلمين لن يجلسوا مكتوفي الأيدي وهم يشاهدون مسلمًا يتعرض
لإكراهٍ من قبل بعض رجال الدين المسيحيين للتحول قسرًا".
وأثنى الشيخ خليفة على دور عائلة أوباما في عرقلة محاولة تعميد سارة.
وقال في هذا السياق: "لقد قام أفراد العائلة بما يجب القيام به عندما منعوا قساوسة
الكنيسة من تعميدها. لقد تصرفوا وفقًا لمقتضيات العقيدة الإسلامية، فالمسلم يجب
أن يظل متمسكًا بديانته".
الكنيسة تواصل ضغوطها
ورغم تدخل أفراد العائلة، إلا أن قساوسة الكنيسة لم يسلموا بالأمر الواقع
وواصلوا ضغوطهم. وقال عضو بارز في قيادة الكنيسة، رفض ذكر اسمه، إن
الإنجيلي الأسترالي جون جيرميك سيجتمع في وقتٍ لاحق مع الأم سارة
لإقناعها بالتعميد.
===============
تعليقنا :
السؤال الآن إلا متى يسكت المسلمون وولاة أمورهم
وخاصة رجال الأزهر الشريف
وجميع المجالس والهيئات الإسلامية بالدول العربية والإسلامية
حيال ما تفعله الجماعات التبشيرية المسيحية
وخاصة فى قارة أفريقيا مستغله فقر المسلمين فى هذه البلاد
وجهلهم بأمور دينهم الحنيف .....!!!!؟؟؟
لا حول ولا قوة إلا بالله
حسبنا الله ونعم الوكيل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
محمد ضيوف ( صاحب المنتدى )
avatar

عدد المساهمات : 1372
نقاط : 3007
تاريخ التسجيل : 30/04/2009
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: محاولة تعميد جدة الرئيس أوباما   الإثنين يونيو 15, 2009 3:55 pm

لا اله الا الله


حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم يارب

بس لاصوت يعلو فوق صوت الاسلام

اخت الزهراء ربنا يبارك فيكى بجد بقدر ما فرحتينا من خبر الدكتور احمد زول بقدر ما الواحد زعل على الخبر ده

الله المستعان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://monajaah.yoo7.com
الزهراء
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 136
نقاط : 196
تاريخ التسجيل : 15/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: محاولة تعميد جدة الرئيس أوباما   الإثنين يونيو 15, 2009 10:44 pm

وبارك الله فيك



فعلا حسبنا الله ونعم الوكيل
ولكن هذا هو الواقع
فهم لايرتاحون ابدا مع علمهم بان هذا دين الحق
ولكن هذه حال دنيا
جيد وسىء
وربنا يكرمنا ونعدى منها بسلام

اللهم يامقلب القلوب والابصار ثبت قلبى على دينك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
محاولة تعميد جدة الرئيس أوباما
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مناجاة الى الله :: الجنان العامة :: قسم الاخبار-
انتقل الى: